حيث تعد ميليشيا الحوثى على رأس قوائم الميليشيات الإرهابية المدعومة من تنظيم الحمدين
يتغلغل المال القطرى فى دعم الميليشيات الحوثية بكافة الطرق

المعارضه القطرية تهاجم النظام القطرى وتكشف انتهاكات حدثت باليمن

 

يتغلغل المال القطرى فى دعم الميليشيات الحوثية بكافة الطرق

حيث تعد ميليشيا الحوثى على رأس قوائم الميليشيات الإرهابية المدعومة من تنظيم الحمدين

وقدمت قطر ملايين الدولارات لدعمها، إلى جانب دعمها للإعلام الحوثى

الذى يبث الفتن والشائعات المغرضة وعمليات تهريب الأموال عبر الوفود القطرية

التى تزور قيادات الحوثيين متسترة تحت أسماء جمعيات خيرية.

.

كشف تقرير بثته قناة “مباشر قطر” اليوم، عن الجرائم التى ارتكبها تنظيم الحمدين باليمن

من خلال مليشيا الحوثى الارهابية التى تعمل على تدمير الأخضر واليابس فى الدولة اليمنية

حيث وكلما اشتد الخناق عليه يلجأ إلى المدنيين محاولا جنى مكاسب وهمية

من أجل عرقلة أية محاولات سياسية لتسوية الأزمة.

.

إن دعم الحمدين لميليشيا الحوثى لم يقتصر على الدعم المالى والعسكرى فقط

بل يقدم تميم بن حمد لهذه المليشيا الدعم الاعلامى

من خلال ابواقه المعهودة لاسيما الجزيرة التى تحولت إلى بوق ينقل وجهة نظر الحوثى

ويعمل على تشويه صورة التحالف العربى وجهوده الرامية لاستعادة الاستقرار فى اليمن.

.

ولفت التقرير لأن حجور ومحيطها من القرى اليمنية يؤكدوا أن تنظيم الحمدين

لا يعرف سوى طريق التخريب والدمار فيوما تلوا الاخر

يضيف إلى سجل جرائمه صفحة جديدة تفوح منها رائحة الغدر والخيانة.

.

كما كشف الإعلامى اليمنى عادل اليافعى

عبر حسابه على موقع التواصل التواصل الاجتماعى تويتر

تورط تنظيم الحمدين فى الجرائم المرتكبة ضد قبائل حجور قائلًا:

” قطر ستدفع كل ثروتها لبقاء الحوثى ولذا استعانت بخونة من سياسيين

وضباط جيش واعلاميين لدعم الحوثى وتشويه دور التحالف وابناء الجنوب

وقمع أى ثورة تقوم ضد الحوثى شمالا كما حدث بحجور فقد نفذوا الخطة بحذافيرها.

.

وكانت قناة العربية الحدث قد عرضت وثيقة تكشف الدور القطرى فى دعم الحوثيين

كشف عنها مصدر مقرب مما يسمى بالمجلس السياسى فى صنعاء.

ووفق القناة فإن الوثيقة حملت كلمات شكر وعرفان من مؤسسة

تدعى الشهداء لمؤسسة قطر الخيرية ومديرها فى اليمن محمد الواعى

على دعم المؤسسة بمبلغ 60 ألف دولار خلال عيد الأضحى الماضى.

.

المصدر نفسه أكد أن وفدا قطريا مكونا من 5 أشخاص

يرأسهم الواعي زار صنعاء في أغسطس الماضي

أعضاء الوفد ارتدوا الزي اليمني وتنقلوا في سيارات تابعة للحوثيين

والتقوا بعدد من القيادات الحوثية

بينهم من يسمى وزير الزراعة في حكومة الانقلابيين غازي أحمد محسن.

.

وحضر اللقاء المطول قيادات حوثية لا علاقة لها بالزراعة

انتهت باتفاق على استمرار الدعم القطري للميليشيات

كما قام الوفد بجولات شملت مواقع سرية

وهذه الوفود من مؤسسة قطر الخيرية

تشكل البديل الظاهرى بعد إغلاق سفارة قطر المشبوه في صنعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار اليمنية