أردوغان يستغل أزمة كورونا لإغراق ليبيا بالسلاح

يستغل أردوغان انشغال العالم بمواجهة أزمة انتشار الوباء الجديد “فيروس كورونا المستجد كوفيد-19″، في إغراق ليبيا بالسلاح والزج بالمزيد من المرتزقة لدعم الميليشيات الإرهابية فى المعارك الدائرة مع الجيش الوطنى الليبى في طرابلس.

وكشفت مصادر استخباراتية، أن المخابرات التركية تكثف جهودها فى الفترة الأخيرة لإرسال المزيد من السلاح والعتاد إلى الميليشيات الموالية لحكومة فايز السراج فى ليبيا، والزج بالمزيد من المرتزقة فى المعارك الدائرة فى محيط العاصمة طرابلس، مستغلة بذلك انشغال العالم بفيروس كورونا المُستجد.

ويواصل أردوغان محاولاته أردوغان ميليشيات حكومة السراج من الانهيار التام، بعد الخسائر الفادحة التى منى بها، أمام استمرار تقدم وحدات الجيش الليبى بقيادة المشير خليفة حفتر، نحو وسط العاصمة طرابلس.

 

كما أشارت تقارير إعلامية أن السفينة “أنا”، غادرت ميناء إسطنبول التركية نحو ليبيا، وهى مُحملة بشحنة جديدة من المعدات والعتاد العسكرى، حسبما أفاد موقع المرصد الليبى.

وتستمر حكومة الوفاق التى يتزعمها الإخوانى فايز السراج، خسائرها داخل الأراضى الليبية، وذلك بعد أن أرسلت عددا من المرتزقة لإشاعة الفوضى داخل البلد، ولكن قوبل ذلك ببسالة كبيرة من جانب الجيش الليبى الذى كبد الوفاق وميليشياتها خسائر فادحة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار اليمنية