أميركا تضيّق الخناق على شركات صينية

 الهيئات التنظيمية الأميركية،اقترحت قوانين جديدة لمنع شركات الاتصالات من شراء معدات شركتي

“هواوي” و”زد تي إي” الصينيتين، إضافة إلى فرض إزالة أي معدات موجودة حاليا لديها من إنتاج هاتين

الشركتين.

وصرحت لجنة الاتصالات الفيدرالية إن هذه القوانين التي سيتم التصويت عليها في 19 نوفمبر، كانت

جزءا من مبادرة لـ”حماية شبكات الاتصالات في البلاد”.

واتهمت الشركتان الصينيتان بتشكيل تهديد على الأمن القومي بسبب علاقاتهما الوثيقة بحكومة الصين

 رغم نفيهما هذه المزاعم.

وصرح آجيت باي رئيس لجنة الأتصالات الفيدرالية، إن هذه الخطوة الجديدة ستمنع شركة الاتصالات من

استخدام أي أموال تتلقاها من صندوق الخدمات العالمي الأميركي من أجل شراء معدات أو خدمات

لشركات “تشكل تهديدا للأمن القومي”، بما في ذلك هواوى وزد تي إي، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

 

 هذه الخطوة تمثل أحدث الجهود التي تبذلها واشنطن لمعاقبة هواوي الصينية، بعد أن تم إدراجها سابقا

في قائمة سوداء تحظر عليها استخدام منتجات وخدمات التكنولوجيا الأميركية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار اليمنية