حيث أعلن مدرب المنتخب المصري حسام البدري،  استبعاد نجم ليفربول الإنجليزي محمد صلاح من

المعسكر المقرر هذا الشهر، لمواجهة بوتسوانا وديا في إطار الاستعداد للتصفيات المؤهلة لكأس الأمم

الأفريقية في الكاميرون 2021.

 

وقال المدرب في تصريحات “اتفقت مع  محمد صلاح علي الحصول على بعض الراحة وعدم الانضمام إلى

المعسكر المقبل ، وقد تواصلت معه قبل يومين، وعلمت أنه  يحتاج للراحة والاستشفاء بناء على تقرير

طبيب المنتخب محمد أبو العلا”.

كما أوضح البدري أن الطبيب أبلغه بشكوى صلاح من إجهاد في العضلة الضامة، وتمني البدري أن يعود

محمد صلاح بعد فترة الراحة بشكل أفضل، وهو معنا بالتأكيد بعد ذلك”.

لكن موعد تواصل المدرب حسام البدري مع محمد صلاح، كان قبل يومين، أى قبل خوض اللاعب مباراة

فريقه أمام سالزبرغ النمساوي، الأربعاء، في الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، رغم

أن مدرب المنتخب أوضح أنه بحاجة للراحة والاستشفاء.

 

وقد أحرز محمد صلاح هدفين قاد بهما فريقه إلى فوز صعب على الضيف النمساوي بنتيجة 4-3، ليحقق

الفريق انتصاره الأول بالموسم الأوروبي الجاري.

مما يضع كثيراً من علامات الإستفهام حول وقف مدرب المنتخب المصري حسام البدري وتصريحاته الأخيرة