كما أضاف باقري في تصريح نقلاً عن  وكالة “تسنيم” للأنباء،أمس  الثلاثاء أن إيران تقوم بتقديم مساعدات

  لدول محور المقاومة وبالأخص اليمن ، وفي سوريا والعراق ذهبنا بناء على طلب حكومات هذه الدول

وقدمنا لهم مساعدات عسكرية ومستشارين، لكن اليمن يتمتع بوضع خاص.

 

وجاء تصريح القيادي العسكري الإيراني مخالفا للواقع، حيث إن الحكومة الشرعية اليمنية لم تطالب

إيران بتقديم مساعدات أو تدخلات في شؤونها، بل تدين انتهاكها لسيادة اليمن حكومة وشعبا.

وأكد باقري أن إيران تقدم مساعدات عسكرية واستشارية وفكريةلميليشيات الحوثي ،مؤكداً  أن

“المسؤول عن هذا الأمر هي قوات الحرس الثوري الإيراني فيما أننا سنقف بجانب اليمنيين حتى

آخر لحظة” حسب ما أفاد في تصريحاته .

 

واستمراراً في التناقض  نفى رئيس الأركان الإيراني إرسال طهران صواريخ إيرانية إلى اليمن، حيث

صرح: “كيف يُمكننا أن نرسل أسلحة إلى اليمن في الوضع الذي يصعب فيه دخول الدواء إلى هذا البلد؟”.

جدير بالذكر أن تحالف دعم الشرعية في اليمن كشف  عن أدلة تثبت تورط إيران في إمداد ميليشيات

الحوثي بالأسلحة والصواريخ والطائرات دون طيار، حيث يستخدمها الارهابيين في شن هجمات

على المملكة العربية السعودية .