الشرعية اليمنية: اتفاق جدة سيسرع إجهاض المشروع الإيراني باليمن

 رئيس الحكومة اليمنية الشرعية، معين عبدالملك، أشاد  بالجهود السعودية المخلصة للحفاظ على

وحدة الجبهة الداخلية اليمنية بهدف استمرار المواجهة والقضاء على المشروع الإيراني في اليمن ، عبر

ميليشيات الحوثي الانقلابية، وإفشال أجنداته التدميرية والتخريبية التي تمس أمن واستقرار دول الجوار

والمنطقة والعالم برمته، ويهدد سلامة الملاحة الدولية.

 

كان ذلك خلال لقائه والسفيرة الألمانية لدى اليمن، كارولا مولر، حيث تم مناقشة مستجدات الأوضاع على

الساحة اليمنية، والحوار الذي ترعاه المملكة العربية السعودية في جدة بين الحكومة الشرعية والمجلس

الانتقالي، والتقدم الذي أحرزه، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

هذا وأعرب رئيس الحكومة اليمنية، عن ثقته بأن يسهم اتفاق جدة عقب التوقيع عليه في تسريع إنهاء

الانقلاب الحوثي وإجهاض المشروع الإيراني في اليمن، والدخول في مرحلة جديدة من البناء والتنمية

لتخفيف معاناة الشعب اليمني على امتداد الوطن.

 

وأشار إلى استمرار ميليشيا الحوثي الانقلابية، وبإيعاز من داعميها في طهران، في رفض كل خيارات

السلام والتمادي في الانتهاكات الوحشية ضد المدنيين، واستهداف دول الجوار وتهديد الملاحة الدولية.

 

كما أكد أن ذلك يتطلب  موقف حازم من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بدعم الحكومة وتحالف دعم

الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية، لاستكمال إنهاء الانقلاب في حالة استمرار عدم الرضوخ

للسلام وتطبيق القرارات الملزمة والانصياع للارادة المحلية والدولية ووضع حد لهذه الحرب العبثية التي

أشعلتها نيابة عن إيران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار اليمنية