وأكدت ماركا أن مسؤولي الفريق الكتالوني عبروا عن قلقهم من ملايين اليوروهات التي ستفقدها خزينة النادي، بعد قرار تعليق الدوري الأسباني ودوري أبطال أوروبا خوفا من تداعيات “كوفيد-19”.

كما أشارت الصحيفة أن : “كل المؤشرات تقول إن إدارة برشلونةستطلب من لاعبيها مساعدة النادي ماديا لتجاوز هذه الأزمة”، وأنفق برشلونة 61 مليون يورو هذا الموسم على التعاقدات الجديدة، بينما يتم إنفاق نحو 507 مليون يورو على أجور اللاعبين إضافة إلى 135 مليون يورو لتسديد الديون.

وصرحت “ماركا” إن خزينة النادي المالية ستضرر بشكل كبير بعد الخسائر التي ستتكبدها بفعل توقف كل المباريات ، يشار إلى أن كورونا أودى بحياة أكثر من ألف شخص في إسبانيا، فيما اقتربت الإصابات هناك من 20 ألفا.