هاشتاج #حقوق_المراه_القطريه #Qatariwomensrights يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي

المرأة  في قطر تواجه نظام عقيم ينتهك حقوق المرأة ويتعمد تهميشها مما أضطر فتاة قطرية إلي

الهروب وطلب اللجوء في بريطانيا ،  وقد ظهرت الفتاة في مقطع فيديو تتحدث خلاله عن الحقوق

المسلوبة لمرأة في قطر ،  ومن أهمها  عدم السماح للقطريات بقيادة السيارة أو السفر أو العمل

إلا بموافقة ولي أمرها، ما دفعها للهروب وطلب اللجوء الإنساني في بريطانيا.

وتحدثت الفتاة، في المقطع عن الانتهاكات القطرية لحقوق المراة ، ومن أهمها عدم السماح للمرأة

غير المتزوجة بالسفر خارج الدولة إلا بتصريح سفر، عبر برنامج إلكتروني يسمى ”مطراش2″، أو من

خلال إصدار ولي الأمر تصريحًا من وزارة الداخلية أو أن يذهب برفقتها إلى المطار؛ لينفذ تصريحًا

شفويًا لموظفي الجوازات.

كما يمكن  لولي الأمر إصدار حكم منع سفر في النيابة العامة دون أي تهمة، بحسب ما صرحت الفتاة .

 

 

جدير بالذكر أن الفتاة تحدثت عن تجربتها عندما أرادت حجز أحد الفنادق في العاصمة القطرية

قائلة: ”رفض عدد من الفنادق في الدوحة أن يقدم لي مكانًا لأبقى فيه؛ لأنني كنت في سن 21

ولم أتزوج. قالوا لي (قوانين قطر تملي أن تكون المرأة غير المتزوجة تبلغ من العمر 32 عامًا من

أجل حجز غرفة“.

 

وأعبرت الفتاة عن غضبها من عدم السماح للقطريات ببالعمل في الجهات الحكومية القطرية

إلا بـ“رسالة غير الممانعة“ من ولي أمرها.

وأضافت أنه ”ليس هناك نظام حماية قانوني للطفل والمرأه في قطر. كل ما يوجد هو تعهد أسخف

من السخيف، لا يعاقب المعنف إن خالف التعهد“.

هذا وقد نشرت الفتاة في السادس والعشرين من نوفمبر، مقطعًا مصورًا من داخل الطائرة عندما قررت

الهروب من الدوحة، معلقة: ”ثواني قبل الإقلاع إلى بلد الحرية“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار اليمنية